• اضغط هنا لقراءة أبحاث ومقالات حول رؤية الهلال ومواقيت الصلاة
  • اضغط هنا للاطلاع على الأرقام القياسية في رصد الهلال

مركز الفلك الدولي

أخبار فلكية

محطة الشهب الإماراتية ترصد شهب القيثاريات

محطة الشهب الإماراتية ترصد شهب القيثاريات
المهندس محمد شوكت عودة
مدير مركز الفلك الدولي
 
بدأت المحطة الأولى التابعة لشبكة كاميرات الرصد الفلكي الإماراتي بالعمل ابتداء من 28 يناير من العام الحالي، وكانت زخة شهب القيثاريات نسبة لمجموعة القيثارة هي أول زخة شهابية معتبرة ترصدها المحطة، وقامت المحطة بالفعل بتصوير العديد من الشهب اللامعة. وتظهر شهب القيثاريات كل عام خلال الفترة من 16 إلى 25 إبريل، وخلال هذه الفترة يوجد وقت معين يكون فيه عدد الشهب أكبر ما يمكن ويسمى هذا الوقت بالذروة، وقد كانت الذروة هذا العام يوم 22 إبريل في الساعة العاشرة صباحا، أي أن ليلة الخميس على الجمعة 21 على 22 إبريل كانت الأنسب لرصد هذه الشهب، إلا أن وجود القمر البدر جعل هذه الزخة غير مناسبة هذا العام حيث أن إضاءة البدر تخفي معظم الشهب. 

وتتكون محطة الرصد من 17 كاميرا، 16 منها ضيقة الحقل وتعمل كوحدة واحدة، وهذه الكاميرات قادرة على رؤية شهب خافتة. أما الكاميرا السابعة عشر فهي كاميرا واسعة الحقل ولا تصور إلا الشهب اللامعة فقطـ والتي على الأغلب يزيد لمعانها عن القدر صفر. وبالنسبة للكاميرا واسعة الحقل فمن مساء يوم الخميس 21 إبريل وحتى صباح يوم السبت 23 إبريل كانت قد صورت عشرين شهابا من زخة شهب القيثاريات وكان توزيع لمعانها كالآتي: شهاب واحد من القدر صفر، ثمانية شهب من القدر سالب واحد، سبعة شهب من القدر سالب اثنان، أربعة شهب من القدر سالب ثلاثة. 

وتبين الخارطة التالية الأولى مسار هذه الشهب في السماء. أما الخارطة الثانية فتمثل مسار هذه الشهب فوق دولة الإمارات ومحيطها. 




جميع الحقوق محفوظة © 1998-2017 مركز الفلك الدولي. لا يجوز إعادة نشر محتوى هذه الصفحة أو الإقتباس منها بدون إذن مسبق من المركز. تصميم و برمجة Web design and development company amman, jordan. Web hosting and website and identity (logo) design