• اضغط هنا للمشاركة برصد كسوف الشمس الحلقي من صحراء الإمارات
  • اضغط هنا لقراءة أبحاث ومقالات حول رؤية الهلال ومواقيت الصلاة
  • اضغط هنا للاطلاع على الأرقام القياسية في رصد الهلال

مركز الفلك الدولي

أخبار فلكية

كسوف نادر للشمس يتزامن مع اقتران شهر رجب

كسوف نادر للشمس يتزامن مع اقتران شهر رجب
تولي العديد من الدول الإسلامية اهتماما خاصة لتحري هلال شهر رجب وذلك تمهيدا واستعداد لتحري هلال شهري شعبان ورمضان، وفي هذا العام يتزامن اقتران شهر رجب مع حدوث كسوف حلقي نادر جدا للشمس. حيث سيحدث الكسوف الحلقي يوم الثلاثاء 29 إبريل في الساعة 06:03 صباحا بتوقيت غرينتش، وسيكون الكسوف مشاهدا من غرب أستراليا وجنوب المحيط الهندي قريبا من القارة القطبية الجنوبية، ولن يكون هذا الكسوف مشهدا من الدول العربية. 
 
والنادر في هذا الكسوف الحلقي أن المخروط الداخلي لظل القمر لا يخترق الأرض كثيرا بل يمسها فقط، ويسمى هذا النوع من الكسوفات بالكسوفات غير المركزية لأن المحور المركزي للظل الداخلي للقمر لا يلمس الأرض، وخلال 5000 سنة منذ العام 2000 قبل الميلاد وحتى العام 3000 ميلادي يوجد 3956 كسوف حلقي للشمس، 68 منها فقط هو كسوف حلقي غير مركزي، أي ما نسبته 1.7% فقط. 
 
أما بالنسبة لتحري هلال شهر رجب، فستتحرى معظم الدول الإسلامية الهلال يوم الثلاثاء 29 إبريل، وستكون رؤية الهلال غير ممكنة من جميع قارة أستراليا وأوروبا وآسيا وجميع قارة أفريقيا ما عدا جزء بسيط في أقصى الغرب يمكن من عنده رؤية الهلال باستخدام التلسكوب وبصعوبة بالغة فقط. فأما بالنسبة للدول التي تشترط رؤية الهلال الصحيحة التي لا تتعارض مع الحقائق العلمية، فإنها ستبدأ شهر رجب يوم الخميس 01 مايو لأن رؤية الهلال غير ممكنة من منطقتنا يوم الثلاثاء، وأما بالنسبة للدول التي تكتفي بغروب القمر بعد الشمس أو التي لا تدقق كثيرا بشهادة الشهود أو التي تعتبر أن رؤية الهلال من أمريكا كافية لنا، وهذا حال العديد من الدول، فإنها ستبدأ شهر رجب يوم الأربعاء 30 إبريل.
 
ولمعرفة نتائج رصد هلال شهر رجب، يمكن زيارة موقع المشروع الإسلامي لرصد الأهلة على شبكة الإنترنت على العنوان (http://www.icoproject.org)، حيث أنشئ المشروع عام 1998م ويضم حاليا أكثر من 400 عضو من علماء ومهتمين برصد الأهلّة وحساب التقاويم. هذا ويشجع المشروع المهتمين في مختلف دول العالم على تحري الهلال وإرسال نتائج رصدهم إلى المشروع عن طريق موقعه على شبكة الإنترنت، حيث تنشر تباعا بعد تدقيقها وتمحيصها.
 
الخارطة أدناه تبين إمكانية رؤية هلال شهر رجب يوم الثلاثاء 29 إبريل من جميع مناطق العالم، بحيث أن:
رؤية الهلال مستحيلة من المناطق الواقعة في اللون الأحمر بسبب غروب القمر قبل غروب الشمس أو/و بسبب حصول الاقتران السطحي بعد غروب الشمس.
رؤية الهلال غير ممكنة لا بالتلسكوب ولا بالعين المجردة من المناطق غير الملونة.
رؤية الهلال ممكنة فقط باستخدام التلسكوب من المناطق الواقعة في اللون الأزرق.
رؤية الهلال ممكنة باستخدام التلسكوب من المناطق الواقعة في اللون الزهري، ومن الممكن رؤية الهلال بالعين المجردة في حالة صفاء الغلاف الجوي التام والرصد من قبل راصد متمرس.
رؤية الهلال ممكنة بالعين المجردة من المناطق الواقعة في اللون الأخضر. 

المهندس محمد شوكت عودة
رئيس المشروع الإسلامي لرصد الأهلة
 


جميع الحقوق محفوظة © 1998-2019 مركز الفلك الدولي. لا يجوز إعادة نشر محتوى هذه الصفحة أو الإقتباس منها بدون إذن مسبق من المركز. تصميم و برمجة Web design and development company amman, jordan. Web hosting and website and identity (logo) design