• اضغط هنا للمشاركة برصد كسوف الشمس الحلقي من صحراء الإمارات
  • اضغط هنا لقراءة أبحاث ومقالات حول رؤية الهلال ومواقيت الصلاة
  • اضغط هنا للاطلاع على الأرقام القياسية في رصد الهلال

مركز الفلك الدولي

أخبار فلكية

هلال شوال وكوكب الزهرة يتألقان

هلال شوال وكوكب الزهرة يتألقان

تظهر الأجرام السماوية وهي تنتقل من المشرق إلى المغرب في حركة ظاهرية منتظمة وتناسق بديع ناتج عن دوران الأرض حول محورها من الغرب إلى الشرق، وهي الحركة الطبيعية لمعظم أفراد المجموعة الشمسية. لذا، فدوران القمر الطبيعي حول الأرض هو ذاك الذي يتضح من تزحزحه نحو الشرق إذ يقطع في كل ليلة حوالي 13 درجة، وهو ما نلاحظه في تغير موقعه لحظة غروب الشمس من ليلة إلى أخرى. وقد استعار القاضي الشافعي أحمد بن محمد الأرجاني المتوفى عام 544 هـ حركة التزحزح ناحية الشرق في قوله:

ما جبت آفـــــاق الـبـلاد مـطـوفـاً * إلا وانتم في الــــــورى متطـلـبـي
سعيي إليـــكم في الحقيـــقة والذي * تجدون عنــــدكم فسعي الدهر بي
أنحوكم ويرد وجهي القــــــهقري * دهري، فسيري مثل سير الكوكب
فالقصـدُ نحو المشرقِ الأقصى له * والسيرُ رأيَ العـــينِ نحو المغرب

ومن ناحية أخرى، يتفاوت لمعان الأجرام السماوية، فأشدها لمعاناً بعد الشمس والقمر هو كوكب الزهرة، وهو الذي يطل علينا هذه الأيام على الأفق الغربي بلونه الأبيض الزاهر بعد غروب الشمس مرتفعا بشكل ملحوظ. وبطبيعة الحال يكون هلال أول شهر شوال 1431 متدنياً على الأفق الغربي. وخلال حركته التقهقرية الدائمة نحو الشرق يتفق أن يقترب ظاهريا من كوكب الزهرة، ويكون أكثر اقترابا بعد غروب يوم السبت 2 شوال، إذ يظهر الهلال إلى يسار كوكب الزهرة.

ونظراً لكروية الأرض فإن هذا الاقتراب يتناقص كلما اتجهنا جنوبا ناحية خط الاستواء، اعتمادا على خط العرض. ففي بعض الأماكن يختفي خلف القمر لأن الأخير أقرب إلينا. وهذا يشبه ظاهرة الكسوف التي تختفي فيها الشمس خلف القمر. أما اختفاء الزهرة خلف القمر فسيشاهد إن شاء الله في جنوب المحيط الهندي وجنوب إفريقيا وجنوب المحيط الأطلنطي وشرق البرازيل. وإذا انتقلنا باتجاه الجنوب أكثر فإن محاذاة الزهرة يكون جنوب القمر، انظر التسلسل العمودي في الشكل الجانبي حيث الإشارة السالبة دلالة على جنوب خط الاستواء. وفي هذا التوزيع الظاهري للمحاذاة أو الاختفاء دلاله لمدى دقة الحسابات الفلكية لتحديد مواقع الأجرام السماوية مما يزيل أدنى شك في حساب مواقيت الشروق والغروب الفلكية والتي تعتبر عالية الدقة. واعتمادا على ذلك تتضح لنا أوضاع هلال شوال 1431هـ، إذ تشير الحسابات الدقيقة أن القمر يوم الأربعاء 29 رمضان سيغرب بمشيئة الله قبل غروب الشمس في كل أرجاء المملكة العربية السعودية وسيكون تحت الأفق بثلاث درجات لحظة غروب الشمس بمكة المكرمة كما يوضحه الشكل، مما يشير إلى أن الخميس سيكون مكملا لرمضان المبارك، وكل عام والجميع بخير.

 

د. حسن بن محمد باصرة.

 

رئيس قسم العلوم الفلك والفضاء

 

12 / 9 / 1431 هـ


جميع الحقوق محفوظة © 1998-2019 مركز الفلك الدولي. لا يجوز إعادة نشر محتوى هذه الصفحة أو الإقتباس منها بدون إذن مسبق من المركز. تصميم و برمجة Web design and development company amman, jordan. Web hosting and website and identity (logo) design